Make your own free website on Tripod.com

إهــــــــداء

سيدي ، حضـرة معلمي الغالي .

أهـديك من صميم فؤادي تحية الإخلاص ، مشفوعة بواجب الاحترام ، و عاطر السلام على تلك الذات ، المجملة بحسن الصفات  .  وبعـد :  فهذا يوم نشر البشر فيه أعلامه ، و أضاءت الدنيا  ، وازدانت الآفاق ببهجة  يوم إكرام المعلم  , المحفوف بالبركات والهناء والعطاء ألا   محدود .

فلهذا  بادرة بتقديم تهنئتي إليك ، بذلك اللسان الذي أطلقه علمك ،  وذلك الحنان الذي قومه أدبك ، وأنتهز هذه الفرصة  لأشكر لك على ما بي  من العلوم  والمعارف ،  التي هي ثمرة أتعابك  ، وحسنة من حسناتك ، وباكورة  من روضة آدابك  ،  وأدامك  الله  ذخرا  لنا ،  وجعل كل حياتك  حليفة المسرات  وأعاده الله عليك بالخيرات  والبركات .

إن المعـــلـم شعــلـة قدســيـة        تهدي العقول إلى السبيل الأقوم

هو للشـعوب يميـنهـا وسـلاحهـا        وسـبـيل أنعـمـهـا و إن  لم ينعـم

ما  أشرقت في الكون أي حضارة       إلا  وكـانت من ضـــياء معـــلـم

                                                                               إبنك المحب